Languages فارسی English اردو Azəri Bahasa Indonesia پښتو français ไทย Türkçe Hausa Kurdî Kiswahili فارسى درى РУС
Scroll down
الأحكام الشرعية

الاستفتاءات - التيمم

2016/12/11

الاستفتاءات - التيمم

 

الاستفتاءات

 التيمم

السؤال: ما هي الأشياء التي يصحّ التيمم بها؟

الجواب: يصحّ التيمم بالتراب، والرمل، والحجر، والمدر إذا كانت طاهرة، والجصّ والنورة، والآجر، والخزف، والغبار المجتمع إذا عدّ تراباً دقيقاً عرفاً .

السؤال: إذا تيمم المكلف بدلاً عن غسل الجنابة لعذر مثل ضيق الوقت، فهل يجب عليه الغسل ؟

الجواب: نعم، يجب بعد ارتفاع العذر للصلاة ونحوها.

السؤال:ماذا يصنع لو لم يبق شيء على انتهاء وقت الصلاة، ولا مجال للوضوء؟

الجواب: إذا صادفتك مثل هذه الحالة كما لو استيقظت قبل طلوع الشمس ولا مجال للوضوء، فإنك في هذه الحالة تتيمم بدلاً عن الوضوء وتصلي. وأيضاً الحكم نفسه إذا كان عليك غسل واجب.

السؤال: إذا دار الأمر بين الوضوء وبين التيمم لضيق الوقت، فأيهما الأفضل؟

الجواب: يجب عليه التيمم ليدرك الصلاة في الوقت.

السؤال: إذا احتلم إنسان في شهر رمضان قبل أذان الصبح ولم يكن هناك متسع من الوقت كي يغتسل، لأنه إذا ذهب للغسل ربما يؤذن وهو في الغسل، فماذا يفعل في تلك الحالة؟

الجواب: يتيمم، ثم يغتسل للصلاة .

السؤال: تيممت للصلاة بدلاً من الغسل، لأني كنت أظن أن الوقت لا يكفي للغسل، وبعد الفراغ من الصلاة تبين أن هناك وقت يكفي للغسل، فهل عليّ إعادة الصلاة؟

الجواب: نعم، على الأحوط وجوباً .

السؤال: ورد أن الأفضل في التيمم أن يكون بالتراب لا بالرمل، فما هو الفرق بين الرمل والتراب؟

الجواب: صدق التراب منوط بكون الأجزاء صغيرة جداً، ولا يضرّ كونها من الرمل.

السؤال: هل يصح التيمم في المستحبات مع العجز عن الغسل؟

الجواب: لايصح بدلاً عن الغسل المستحب حتى للمتطهر عن الحدث.

السؤال: بعض الأشخاص يعملون في ميكانيكية السيارات، وتكون أيديهم طول فترة النهار ملوثة بمادة دهنية (دهون السيارات) وعملية إزالتها تستوجب صعوبة نوعاً ما مع بقاء جزء منها، فهل يمكن التيمم مع الوضوء في هذه الحالة؟

الجواب: لايصح التيمم في هذه الحالة أيضاً، فإن وجود الحاجب في الكف مانع مشترك عن صحة الوضوء والتيمم، فعلى هؤلاء عند إرادة الصلاة إزالة الدهون العالقة بأيديهم تماماً بأيّ وسيلة ممكنة.

السؤال: نرجو من سماحتكم شرح مبسط للتيمّم؟

الجواب: كيفية التيمم أن يضرب بباطن يديه على الأرض، ولا يبعد كفاية الوضع أيضاً ـ والأحوط وجوباً أن يفعل ذلك دفعة واحدة ـ ثم يمسح بهما جميعاً تمام جبهته، وكذا جبينيه على الأحوط من قصاص الشعر إلى الحاجبين، وإلى طرف الأنف الأعلى المتصل بالجبهة، والأحوط الأولى مسح الحاجبين أيضاً، ثم مسح تمام ظاهر الكف اليمنى من الزند إلى أطراف الأصابع بباطن اليسرى، ثم مسح تمام ظاهر الكف اليسرى كذلك بباطن الكف اليمنى .

السؤال: ما هو المقصود من الجبهة والجبين؟

الجواب: المراد من الجبهة الموضع المستوي. والمراد من الجبين ما بينه وبين طرف الحاجب إلى قصاص الشعر .

السؤال: متى يجب التيمم؟

الجواب: يجوز عند تعذر الطهارة المائية التيمم بمطلق وجه الارض من تراب، أو رمل، أو حجر أو مدر، ومن ذلك أرض الجص والنورة، وهكذا الجص المطبوخ، والآجر والخزف، ـ والأحوط الأولى ـ تقديم التراب على غيره مع الإمكان، ويجوز التيمم بالغبار المجتمع على الثوب ونحوه إذا عدّ تراباً دقيقاً، بأن كان له جرم بنظر العرف، وإن كان ـ الأحوط استحباباً ـ تقديم غيره عليه،

السؤال: ما هي الشروط في التيمم؟

الجواب: تشترط في التيمم أُمور:

1) أن يكون المكلف معذوراً عن الطهارة المائية.

2) إباحة ما يتيمم به.

3) طهارة التراب.

4) ألا يمتزج بغيره مما لا يصح التيمم به كالتبن أو الرماد. نعم، لا بأس بذلك إذا كان المزيج مستهلكاً.

5) طهارة اعضاء التيمم على المشهور.

6) ألا يكون حائل بين الماسح والممسوح.

7) أن يكون المسح من الأعلى إلى الأسفل على الأحوط لزوماً.

8) أن تكون النية مقارنة للضرب، أو الوضع على الأحوط لزوماً.

9) الترتيب بين الأعضاء.

10) الموالاة.

11) المباشرة مع التمكن منها.

12) أن يكون التيمم بعد دخول وقت الصلاة على الأحوط استحباباً.

السؤال: إذا لم يجد المكلف الماء وما يصح به التيمم وقد دخل وقت الصلاة، فهل يجوز له في هذه الحالة التيمم بالورق المخصص للكتابة؟

الجواب: لا يصح، بل تسقط عنه الصلاة إذا لم يجد ما يتيمم به حتى الغبار، والأحوط وجوباً القضاء.

السؤال: لو كان المكلف مجنباً وأراد أن يصلي صلاة الصبح، وكان الطقس بارداً ولا وجود للماء الساخن، فهل يجوز له في هذه الحالة تعويض هذه الغسل بالتيمم، ثم الوضوء بالماء البارد للصلاة؟

الجواب: يكفيه التيمم، ولا يجب ضم الوضوء.

السؤال: هل يصح التيمم على الكاشي الملون والسيراميك والموزايك ؟

الجواب: الأحوط وجوباً اعتبارعلوق شيء مما يتيمم به باليد، فلا يجزئ التيمم على مثل الحجر الأملس الذي لا غبار عليه .

السؤال: من المعروف أن يكون التيمم من الأعلى إلى الأسفل، ماذا لو كان المكلف يمسح من اليمين إلى اليسار، أو العكس جهلاً منه بالحكم وصلى وهو على هذه الحالة؟

الجواب: يقضي على الأحوط.